هل تعلم لماذا يبدو شكلنا جيداً في المرآة و سيئاً في الصور ؟

يعود السبب وراء ذلك لأن وجهنا يكون في الاتجاه الخاطئ ببساطة و يقول المصورون الفوتوغرافيون أن 90% من الأشخاص يكرهون أخذ صور لهم و أنهم يقولون أنهم الأقل جاذبية في الصور ضمن عائلاتهم و يقولون أيضاً أن  معظم الناس يفضلون صورهم عند قلبها على جهاز الحاسوب و يقولون أيضاً أننا نمضي حياتنا بالنظر إلى وجوهنا عبر المرآة و قد إعتدنا على رؤيتها بهذه الطريقة فلا تبدو لنا سليمة عند عكسها.

لا يوجد أحد يملك وجهاً متماثل تمامًا و يفرق معظم الأشخاص شعرهم على جهة معينة بدلًا من الأخرى و يملكون عينًا أكبر قليلًا من الأخرى و حاجب منحن و آخراً أكثر إستقامة أو شامة أو ندبة أو ملامح وجه على جهة من غير الأخرى و يضحكون من جهة من فمهم أكثر من الأخرى و ما إلى غير ذلك.

إن كان أنفك ميال ب2 مم لليسار إذًا عندما تكون صورتك في الاتجاه المعاكس سيظهر على أن انفك يميل 4 مم إلى اليمين من حيث تتوقع أن يكون و بأخذ كل هذه الأمور بعين الاعتبار فإنك عند رؤيتك لوجهك بشكلٍ معاكسٍ لما تتوقعه سترى و لن ترى نفسك في ذات الوقت و هذا ما يجعلك تشعر بعدم الارتياح.

على سبيل المثال تأمل هذه الصورة لواحد من أشهر الوجوه في العالم و هي لوحة الموناليزا للفنان ليوناردو دافينشي و أي نسخة منها تفضل اليمنى أم اليسرى؟

 

عند عرض هذه الصورة على نادي تصوير تحدث المصورون عن فن التصوير و فضل 90% من الجمهور الصورة اليسرى و هي الوضعية التي رسمت بها بالأصل و عند عرض الصورة الأصلية و الأخرى معكوسة بشكل جانبي لشخص لا يعرفه أحد حصلت على 50/50 إنفصال في الآراء حول أي منهما يفضلون و ذلك بسبب إرتياح معظمنا لما هو مألوف بشكل كبير.

بعند نظرنا لصورة عائلية أو لقطة جماعية ترى الجميع كما تتوقع أن تراهم بمعنى كما تراهم يومياً و لكن ذلك لا ينطبق على رؤيتك لنفسك فوجهك في الاتجاه الآخر الغير المتوقع و تعتقد أنك الشخص الأقل حظًا في الصور و يعتقد الجميع ذلك في الوقت نفسه لذلك عندما تخبرك أختك أنك تبدو رائعاً و لكنك بالنسبة لك تبدو مروعًا في تلك الصورة و هكذا ستعتقد أختك أنك مجنون لأنك بالنسبة لها تبدو جيداً و هي التي تبدو غريبة.

لذلك أعثر على صورة لك وضعها أمام المرآة و أنظر إلى إنعكاسها فإن بدت لك بشكل أفضل في الاتجاه المعاكس ستبدو على ما يرام بالاتجاه الطبيعي لكل شخص يراها.