صحةعلاج

علاج الكحة : افضل علاج للكحة الشديدة والجافة

نقدم لكم في هذا المقال أسهل طرق علاج الكحة، علاج الكحة بالنسبة للاطفال، علاج الكحة الشديدة والجافة,علاج الكحه والبلغم, علاج الكحه للكبار,علاج الكحة الجافة.

 يقول الأخصائيون بأن الكحة عبارة عن ردة فعل طبيعية يتحكم بها جذع الدماغ و بالتحديد الجزء السفلي الأمامي من الدماغ, إذ تقوم المستقبلات الحسية المتواجدة في المجاري التنفسية بإرسال إشارات لجذع الدماغ عند شعوره بدخول جسم غريب أو حدوث التهاب. و عملية ردة الفعل التي تكلمنا عليها في السابق تعمل على تنشيط عضلات التنفس مع الحجاب الحاجز من أجل أن يتم نقل الهواء بشكل أسرع و أقوى إلى مجاري التنفس. و هذه العملية تعد ردة الفعل على الاشارات الذي أرسلتها المستقبلات الحسية.

و من المعروف أن الكحة تقوم بانتاج البلغم, و يكون ذلك عندما تصاحبها إفرازات معينة, و تكون هذه الإفرازات عبارة عن مخاط يتم إنتاجه في الشعب الهوائية من أجل أن  يحميها و ينظفها من الملوثات و الأجسام الصغيرة, و البلغم المنتج عن الكحة قد يحتوي أيضاً على مواد متنوعة, و على سبيل المثال الدم، المُخاط، الصديد.

الكحة

يشكو العديد من الناس من الكحة, لكنها في الغالب تكون عرضية و هذا الأمر يعتبر طبيعياً, لكن الكحة التي تستمر لمدة طويلة يمكن أن تكون علامة تشير إلى وجود مشكلة صحية، لهذا نحن سنقدم لكم في قادم المقال طرق علاج الكحة لكن قبل هذا نريد أن نعرفكم على أنواع الكحة.

  • الكحة الجافة : هذا النوع من الكحة يكون سعالا ناشفاً لا يصاحبه البلغم و عادة ما يكون هذا النوع من الكحة مؤلماً وجارحاً للحلق.
  • الكحة الرطبة : الكحة الرطبة عبارة عن سعال يصحبه البلغم الناتج عن زيادة الإفرازات المخاطية في الرئة بسبب الالتهاب.
  • الكحة الصفيرية : هذا النوع من الكحة عبارة عن سعال يصحبه صوت صفير وينتج هذا الصوت من تضيق في القصبات الهوائية و يكون ذلك بسبب الإصابة ببعض الأمراض مثال الالتهاب الرئوي أو الربو.

طرق علاج الكحة

طرق علاج الكحة
طرق علاج الكحة

الكحة مرض يصيب الجهاز التنفسي عند تواجد إلتهاب ما أو إنسداد في المجرى التنفسي, و هذا ما يسبب الكحة, و غالباً يصاب الأشخاص بالكحة نتيجة الإنفلونزا أو التدخين, لهذا يقوم العديد من الناس بتجربة علاج الكحة بكل الوصفات المتوفرة أمامهم و التي تناقلوها و توارثوها, و البعض من هذه العلاجات يجدي نفعاً و الاخر يكون مضيعة للوقت فقط, ولهذا السبب سنقدم لكم في الاتي أكثر الوصفات فعالية و نجاعة لعلاج الكحة.

علاج الكحة بالحفاظ على رطوبة الجسم

علاج الكحة بالحفاظ على رطوبة الجسم
علاج الكحة بالحفاظ على رطوبة الجسم

يتسبب التهاب المجاري التنفسية العليا في ظهور إفرازات في مؤخرة الحلق, و تعمل هذه العملية على تهييج المجاري التنفسية ,و بالتالي تتسبب في الكحة لذلك نحن ننصحكم بشرب السوائل لتخفيف المخاط الموجود في هذه الإفرازات.

و تفيدنا السوائل أيضاً لترطيب الأغشية المخاطية, وهذه العملية مفيدة جداً خاصةً في فصل الشتاء إذ يكون الجو في المنزل رطب و الرطوبة من أسباب نشوء الكحة.

علاج الكحة بأخذ حمام البخار

علاج الكحة بأخذ حمام البخار
علاج الكحة بأخذ حمام البخار

الاستحمام بالماء الساخن مع البخار يعمل على تخفيف إفرازات الأنف, و هذه العملية تساعدنا في علاج الكحة الناتجة عن الحساسية أو الكحة الناتجة من نزلات البرد.

و يمكننا أيضاً استخدام الأجهزة المرطبة للهواء, حيث تعمل هذه الأخيرة على ترطيب الأغشية المخاطية. و تساهم أيضاً لتخفيف الإفرازات الأنفية, و هذه العملية تساعدنا في التقليل من الكحة و لكن نحن ننصحكم بتنظيف الأجهزة المرتبة للهواء دائماً كي لا تمتلء بالفطريات والبكتيريا.

علاج الكحة بتجنب المواد المهيجة

علاج الكحة بتجنب المواد المهيجة
علاج الكحة بتجنب المواد المهيجة

العطور وملطفات الجو لا تسبب أي ضرر لمعظم الناس, ولكن يمكن لهذه المواد أن تسبب لبعض الأشخاص تهيجاً مزمناً في الجيوب الأنفية, و هذه العملية تودي إلى إنتاج المخاط, و بذلك تتسبب في الكحة المزمنة.

لذلك نحن ننصح الجميع بتجنب استنشاق هذه المواد و أسوأها دخان السجائر و من المعلوم أن جميع المدخنين سيصابون بكحة المدخن, و يمكن للناس الذين يعيشون مع المدخنين الاصابة بتهيج المجاري التنفسية.

علاج الكحة باستعمال مخففات الاحتقان

تعمل مخففات الاحتقان على إزالة احتقان الأنف, و يكون ذلك عن طريق تقليص أنسجة الأنف المنتفخة و العمل على تقليل إفرازات الأنف المخاطية. و تساعدنا مخففات الاحتقان أيضاً في تنشيف المخاط المتواجد في الرئتين, مع فتح المجاري التنفسيّة.

و هناك الكثير من أنواع مخففات الاحتقان حيث يوجد منها على شكل حبوب، شراب, أو رذاذ أنفي, و يمكنكم إستشارة الصيدلي قبل شراء أحد هذه المنتجات.

علاج الكحة باستعمال مثبطات الكحة و المقشعات

الكحة الشديدة من شأنها أن تسبب ألماً في الصدر, و اضطرابات في النوم, و من المعروف أن الكحة تزداد سوءاً في الليل, و لذلك يمكننا إستخدام مثبطات الكحة, و على سبيل المثال دكستروميثورفان, و ينصح الأطباء باستخدام هذا الدواء في الليل فقط.

أما إذا كانت الكحة التي تعاني منها منتجة للبلغم عليك حينها استعمال المقشعات و منها غوايفينيسين, حيث تعمل المقشعات على تخفيف الإفرازات المخاطية, و هذه العملية تسهل في خروج  المخاط عن طريق الكحة.

طرق علاج الكحة بالنسبة للاطفال

طرق علاج الكحة بالنسبة للاطفال
طرق علاج الكحة بالنسبة للاطفال

إن علاج الكحة التي تصيب الكبار سهل و بديهي, إذ نجد فيه المشروبات الساخنة و وصفات الأدوية الطبية المتعارف عليها, إلا أن هذا الأمر يصبح أكثر تعقيداً عندما يصاب الأطفال بالكحة, لذلك, سوف نقدم لكم في الأتي أفضل علاجات الكحة عند الأطفال و أكثرها نجاعةً.

علاج الكحة باستعمال أدوية السعال

يمكننا إعطاء الأطفال أدوية تعالج الكحة, لكن هذه الأدوية تختلف حسب نوع الكحة, و ذكرنا في سابق المقال أنواع الكحة, و تختلف كمية الدواء حسب عمر الطفل ووزنه, و يمكنكم أيضاً إضافة مكملات الزنك و الفيتامين ك للطفل لعلاج الكحة, و طبعاً عليكم إستشارة الطبيب أو الصيدلي قبل إعطاء أي دواء للاطفال.

علاج الكحة باستعمال العرقسوس

عندما يصاب الطفل بالكحة الجافة, يمكننا إعطائه العرقسوس, و تكون الطريقة عبر غلي جذور العرقسوس في كوبٍ من الماء و يشرب منه الطفل ثلاث مرات في اليوم إلى أن تزول الكحة.

علاج الكحة باستعمال اليانسون

يمكننا علاج كحة الأطفال, باعطائهم مشروب اليانسون, مرة في  الصباح و أخرى في المساء, حيث أن اليانسون يعمل على القضاء على البلغم و الافرازات المخاطية, و يمكن للاطفال شربه حيث أنه يتمتع بمذاق جيد.

نصيحة حول علاج الكحة بالنسبة لاطفال

إذا دامت الكحة لمدة طويلة حتى بعد إستعمال بعض الأدوية أو الوصفات المنزلية, يمكن أن يكون السبب وراء هذه الكحة نتيجة لالتهاب رئوي بكتيري لذلك يجب عليكم أخذ الطفل إلى الطبيب, حيث سيلجأ الطبيب لاستخدام المضاد الحيوي, ويجب عليكم ألا تعطوا الطفل مضاداً حيوياً دون مراجعة الطبيب, لأن السبب وراء الكحة يمكن أن يكون فيروسياً لا بكتيرياً.

الوقاية أفضل وسيلة

بعد كل الذي ذكرناه في السباق حول علاج الكحة و انواعها, تبقى الوقاية أفضل وسيلة لحماية أنفسنا من مختلف الأمراض. لذلك يجب علينا عدم تعريض طفلنا للهواء البارد, و عدم تعريضه المفاجئ من الجو الدافئ إلى البارد, و الحرص الشديد على غسل يديه جيداً بالماء و الصابون بعد اللعب.

و يجب علينا أيضاً تعليم طفلنا تغطية فمه عندما يعطس, أو حين يسعل, لتجنب نقل العدوى للآخرين في حالة إصابته بالسعال, و علينا أيضاً الحرص على تدفئة جسم طفلنا جيداً في الشتاء و بالاخص وقت النوم.

أما بالنسبة للكبار, يجب عليهم تجنب الخروج من المنزل في الأجواء الباردة, و تدفئة جسمهم عند الخروج من المنزل و خاصة في فصل الشتاء, و الحرص على تناول الأطعمة التي تحتوي على الفيتامينات, و لعل أهم هذه الأطعمة هي التي تحتوي على فيتامين C, و الابتعاد عن إستخدام مقتنيات الآخرين لتجنب العدوى.

و يجب أيضاً تهوئة المنزل بشكل دائم, و تغطية الفم عند السعال و العطس, و الحرص على غسل اليدين خاصة قبل تناول الطعام و بعده و عدم لمس الأنف و الفم بأياد ملوثة.

[RICH_REVIEWS_SNIPPET]
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock