صفات إذا انطبقت عليك تأكد أنك مريض نفسي

يصنف معظم المجرمين بالمرضى النفسيين و المرضى النفسانيين الذين يعيشون مع عائلاتهم مثل القنابل الموقوتة أو مشروع قتلة بامكنهم إطلاق العنان لمخيلاتهم الإجرامية في أي لحظة و ذلك لأن الأسرة لا ترغب بالقول أن إبنها مريض نفسي تجنباً لنظرة المجتمع و قال الدكتور “علي زائري” المختص النفسي بأنه لا يوجد عارض معين يمكن الاستناد عليه بل توجد علامات توضح بأنك أنت أو أن الشخص الذي أمامك أو الذي يعيش معك ضمن محيط الأسرة أو العمل أو المدرسة مصاب بمرض نفسي و أنه بحاجة لمراجعة طبيب نفسي و هناك نوعان من الامراض النفسية منها ما يذهب العقل و منها الذي لا يؤثر على العقل و في هذا المقال نقدم لكم خمسة علامات لتعلم إذا كنت بحاجة لرؤية طبيب نفسي أم لا.

الأفكار الغريبة

الشعور بالأفكار الغريبة من أهم العلامات التي تحدث عنها “الدكتور زائري” و هي تخص النوع الأول حيث يشعر الإنسان بأفكار غريبة يطلق عليها إسم ضلالات أو ترواده اعتقادات غير صحيحة مثل الشعور بالاضطهاد من المحيطيين به أو الخوف من الاعتداء عليه في أي لحظة و الشعور بأن أسرته أو جيرانه قد يقومون بالاعتداء عليه و هذا ما يدفعه للانتقام من الشخص الذي يشك فيه أو يحاول قتله للتخلص من شعور الخوف الذي يتملكه.

تغير في نمط السلوك والأفكار

يتحول الشخص من شخص مرح و نشيط إلى شخص منعزل و يقلل من حديثه و تتغير نظراته أيضاً و تتملكه إستفسارات و أسئلة غريبة تشبه التحقيق و يطالب بأدلة و قال “الدكتور زائري” : أن هذه العلامات تعد إحدى العلامات المبكرة على المرض النفسي و على سبيل المثال المعلم الذي قام بقتل زملاءه بمنطقة جازان حيث كان شخص إجتماعي و محبوب و فجأة تحول لشخص منعزل كثير الاستفسار لغاية الوقت الذي لاحظ زملاؤه التغير الذي طرأ عليه من حيث الأسئلة الغريبة و الغير المعتادة و بعدها بأيام أطلق النار على زملائه و قتلهم بالعمل.

غياب الشخص عن منزله لمدة طويلة أو مكوثه تحت الشمس لفترات زمنية دون أي هدف

قال “دكتور زائري” بأن غياب الشخص عن منزله لمدة طويلة أو مكوثه تحت الشمس لفترات زمنية من غير أي هدف كان و صرفه للمال دون أي داع بالإضافة إلى التهديد اللفظي ، الحسي ، الجسدي و المعنوي بقوله سوف أقتل أو سوف أنتقم من و غيرها من المصطلحات الخطيرة و هذه العلامات دليل على وجود مرض نفسي يمكن له أن يتطور إلى مراحل أشد خطراً.

حالة مزاجية غير مألوفة مما يجعل الشخص يتصرف باللاشعور

هذه الحالة المزاجية غير مألوفة عند الشخص إذ تجعله يتصرف باللاشعور و على سبيل المثال كثرة الكلام الغير مألوف عن الشخص أو قلة الحديث أو إرتفاع الصوت على غير العادة و انخفاضه أو سرعته.

الشكل الخارجي يدل على المرض النفسي

الشكل الخارجي يدل على المرض النفسي و بامكاننا معرفة ذلك من خلال إهمال الشخص لملابسه و ذاته و عدم إستحمامه لأسابيع و إهمال شعره و قضم أظافره و هذه الامور تشير على القلق ، الخوف و الارتباك فضلاً عن تغير الزمان و المكان الإدراكي عند المريض مثل أن يتوه بمعرفة الوقت ، الزمان و التاريخ و لا يعلم من حوله و لا يعلم أسرته و من الدلالات أيضاً الحكم على الأمور بأسلوب منطقي و صحيح فقد يشير مع الأعراض الأخرى لوجود خلل نفسي كأن يحكم على الأشياء بأنها ستفنى و أن الأشخاص الآخرين سيئون و غير سويين بالإضافة إلى ذلك إنعدام الاستبصار للشخص كعدم إدراكه بأنه لا يحتاج للعمل أو حتى الذهاب للطبيب أو عدم إدراك أنه مريض حقاً و هو ما يدل على ضعف الاستبصار و في هذا الوقت حقاً سيحتاج الشخص لرؤية طبيب نفسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق