سخروا منها لأنها ولدت من دون قدمين لكن بإصرارها و عزيمتها جعلتهم يندمون!

ولدت هذه الفتاة من دون قدمين، و في لحظة حياتها الأولى رفضها والداها و تخلو عنها، و لكن قررت إحدى العائلات رعايتها و للأسف كانت تلك العائلة فقيرة جداً و لم يستطيعوا أن يقدموا للفتاة أقدام صناعية.

و بعد مرور سنوات أصبحت الفتاة تستعين ببعض الأشياء لكي تستطيع التجول، و من بين هذه الأشياء كرة السلة، و هكذا لقبت بفتاة كرة السلة.

إنتشرت صور هذه الفتاة في جميع أنحاء العالم و حصلت على الكثير من الأموال و سافرت هي و عائلتها إلى بكين.

بعد عدة سنوات تحصلت فتاة كرة السلة على أطراف صناعية و أصبحت تعيش حياة طبيعية، و شاركت هذه الفتاة في العديد من الرياضات المختلفة مثل كرة السلة و السباحة.

فازت فتاة كرة السلة بالعديد من الميداليات، و تحصلت على البطولة الأوليمبية للمعاقين سنة 2009, و سنة 2014 إنشغلت وسائل الإعلام بنجاحتها و بإصرارها المذهل و الكبير على الفور في أولمبيات المعاقين.

و فعلاً فازت هذه الفتاة بالبطولة بها عن جدارة و أصبحت مثالاً عن العزيمة و الاصرار و عدم اليأس من الحياة.

الفتاة بعد حصولها على الأطراف الصناعية
الفتاة بعد حصولها على الأطراف الصناعية
إغلاق