دعاء ليلة القدر

ليلة القدر ليلة مباركة من شهر رمضان المعظم، ينزل الله سبحانه و تعالى فيها الملائكة، و ينعم على العباد بالرحمة و المغفرة.

ليلة القدر هي الليلة التي أنزل الله عز و جل فيها القرآن الكريم على رسول الله محمد صلى الله عليه و سلم بواسطة جبريل عليه السلام.

نزل لقرآن الكريم متفرقاً حسب الأحداث و الوقائع التي مر بها رسول الله محمد عليه الصلاة و السلام، و أول ما نزل من القرآن الكريم كان في صباح ليلة القدر و كانت خمس آيات من سورة العلق.

حثّنا الله سبحانه و تعالى على قيام ليلة القدر و التهجد فيها، و نحن في هذا المقال إخترنا أن نقدم لكم دعاء ليلة القدر لكي تعم المنفعة على الجميع.

دعاء ليلة القدر

اللهم يا رحيم أرزقني فضل قيام ليلة القدر، و سهل علي أموري من العسر إلى اليسر، و يا غفور أقبل معاذيري و إغفرلي ذنوبي، يا الله يا رؤوفاً بعبادك الصالحين، يا إلهي قد وقف السائلون ببابك، ولاذ الفقراء بجنابك يا كريم، و وقفت سفينة المساكين على ساحل كرمك يرجون منك الجواز إلى ساحة نعمتك و رحمتك، اللّهم ما قسمت في هذه الليلة المباركة من علم و رزق و أجر و عافية، فاجعل لنا منه أوفر الحظ و النصيب، يا عزيز يا كريم.

 

يا الله يا كريم أرزقنا عملاً صالحاً يقربنا من رحمتك، و لساناً شاكراً و ذكراً لنعمك، اللّهم يا عزيز ثبتنا بقول ثابت في الحياة و في الآخرة، يا الله ربح الصائمون، و فاز القائمون، و نجا من عذابك المخلصون، يا غفور يا رحيم نحن عبيدك المذنبون، يا الله إرحمنا برحمتك، و جد علينا بفضلك و منتك، و أغفر لنا أجمعين يا غفور يا رحيم، و صل الله على سيدنا محمد و على آله و صحبه و سلم.

 

اللهم يا عزيز يا كريم أسألك صدق التوكل عليك، و حسن الظن بك يا الله، اللهم أرزقنا قلباً سليماً، و نفساً مطمئنة، يا الله إني أستخيرك بعلمك و أستقدرك بقدرتك، و إني أسألك من فضلك العظيم يا عظيم يا الله، فإنك قادر و أنا لا أقدر، و أنت تعلم و أنا لا أعلم، وأنت علّام الغيوب، إلهي إن كنت لا تكرم في هذا الشهر الأمن أخلص لك في صيامه فمن للمذنب المقصر إذا غرق في بحر ذنوبه و آثامه.

 

يا الله يا كريم، أرزق والدي فرحاً لا ينتهي، و سعادة تنسيهم مشاكل الدنيا و همومها، و أرزقهم صحة البدن و راحة القلب و صفاء الذهن، اللهم يا رحيم إغفر لوالدي و لمن أحسن إليهم، اللهم سهل لهم كل عسير و أرهم في حياتهم ما يسرهم يا عزيز.

 

يا الله أسكنا فردوس جنتك جوار نبيك، يا الله إن كنت لا ترحم إلا الطائعين فمن للعاصين، و إن كنت لا تقبل إلا العاملين فمن للمقصرين، يا الله يا كريم عوضني عن كل ما أحببته فخسرته، و عن ما طابت له نفسي فذهب عني، و عن كل من صدقته فكذب، و عن كل من إستأمنته فغدر، يا الله لا تشغلني عنك و قربني منك، يا الله لا تذلّني لسواك، و إن ضاقت أحوالي يوماً أوسعها برحمتك يا رحيم، يا ربي إني إستودعتك دعواتي فبشرني بها من غير حول مني و لا قوة.

 

يا الله يا كريم وقف السائلون ببابك، ولاذ الفقراء إلى جنابك، و توقفت سفينة المساكين على ساحل كرمك يرجون منك الجواز إلى ساحة نعمك و رحمتك، يا ربي إن كنت لا تكرم في هذا الشهر إلا من يخلص لك في صيامه فمن للمذنب الذي قصر و غرق في بحر آثامه و ذنوبه، يا إلهي إن كنت لا ترحم إلا من أطاعك فمن للذي عصى، و إن كنت لا تقبل إلّا العاملين فمن للمقصرين، يا إلهي قد ربح الصائمون، و فاز القائمون، و نجا من عذاب النار المخلصون، و نحن يا إلاهي عبيدك المذنبون فارحمنا برحمتك و جد علينا بافضالك و نعمك، و إغفر لنا أجمعين برحمتك يا أرحم الراحمين يا غفور يا الله.

 

يا الله يا كريم إنا نسألك في هذا المقام المبارك، و في هذه الليلة المباركة، أن تكتبنا من عتقائك من النار، يا الله يا رحيم، أعتق رقابنا و رقاب آبائنا و أمهاتنا و سائر قراباتنا و المسلمين، من النار يا غفار يا عزيز.

 

يا الله لا تفرق جمعنا إلا بذنب مغفور، و عيب مستور، و تجارة لن تبور، يا عزيز يا غفور، اللهم إجعل إجتماعنا هذا إجتماعاً مرحوماً، و إجعل تفرقنا بعده تفرقاً معصوماً، و لا تجعل معنا شقياً و لا محروماً، يا عزيز يا كريم.

 

اللهم يا كريم إنا نستعين بك و نستهديك، و نستغفرك و نتوب إليك يا الله، و نتوكل عليك أنت يا الله، و نثني عليك الخير كله يا كريم، نشكرك و لا نكفرك، و نخلع و نهجر من يفجرك، اللهم إياك نعبد و لك نصلي و نسجد، و فيك نسعى و نحفد، و نرجو رحمتك و نخشى عذابك يا الله، و إن عذاب الجد بالكفار ملحق.

 

لا إله إلا الله، المتوحد في الجلال، في كمال الجمال تعظيماً و تكبيراً، يا الله أنت المتفرد بتصريف الأمور على التفصيل و الإجمالي تقديراً و تدبيراً، لك يا الله الحمد كالذي نقول و خيراً مما نقول، و لك أنت الحمد كالذي تقول، و لك يا الله الحمد حتى ترضى، ول ك الحمد إذا رضيت، و لك الحمد بعد الرضا، يا الله يا عزيز يا كريم.

 

يا الله يا قاضي الحاجات، يا الله يا مجيب الدعوات، اللهم يا رحيم يا، كاشف الهم و يا فارج الهم، يا الله يا مجيب دعوة المضطر و يا من لا يخفى عليك شيء من أمره، أسألك يا ربي مسألة المساكين، و أبتهل إليك يا الله إبتهال الخاضع المذنب الذليل، و أدعوك دعاء من خضعت لك رقبته، و ذل لك جسمه، و رغم لك أنفه، و فاضت لك عيناه يا الله، يا من يجيب المضطر إذا دعاه، و يكشف السوء و الغم عمن ناداه، يا الله إجعل خير أعمارنا آخرها، و خير أعمالنا خواتيمها، و خير أيامنا يوم أن نلقاك، و أغننا بفضلك عمن سواك يا الله.

 

اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال و جهك و عظيم سلطانك و مجدك، و الصلاة و السلام على سيدنا محمد الفاتح لما أغلق، و الخاتم لما سبق النور الذاتي، و السر الساري في سائر الأسماء و الصفات، و على آله و صحبه و سلم.

 

يا الله أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري، و أصلح لي دنياي التي فيها معاشي، و أصلح لي آخرتي التي فيها معادنا، و اجعل حياتي زيادة لي في كل خير، و إجعل موتي راحة لي من كل شر.

 

اللهم لا تحرمنا من شفاعة نبيك، و إجعل التقوى لنا أربح بضاعة، و لا تجعلنا من أهل الإضاعة و التفريط، و آمنا من خوفنا يوم تقوم الساعة، برحمتك يا أرحم الراحمين يا غفور يا كريم.

 

اللهم إني أحمدك على نعمة الإسلام، يا من علمتنا القرآن و الحكمة، اللهم إجعلني لكتابك من التالين، و لك به من العاملين، و بالأعمال مخلص و بالقسط قائم، و عن النار مزحزح، و بالجنات منعم و إلى وجهك ناظر، يا أرحم الراحمين.

 

اللهم لا تدع لنا ذنباً إلا غفرته ولا هماً إلا فرجته، ولا كرباً إلا نفَّسْته، ولا غما إلا أزلته،ولا دَيْناً إلا قضيته، ولا عسيراً إلا يسّرته، ولا عيبا إلا سترته، ولا مبتلاً إلا عافيته ولا مريضاً إلا شفيته، ولا ميتاً إلا رحمته ولا عدوا الا أهلكته ولا مجاهدا الا نصرته ولا مظلوما الا أيدته ولا ظالما الا قصمته ولا ضالاً إلا هديته ولا حاجة من حوائج الدنيا والآخرة لك فيها رضا ولنا فيها صلاح إلا أعَنتنا على قضائها ويسرتها برحمتك يا أرحم الراحمين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق