تعرف على قصة حياة حاتم الطائي وحقائق لم تسمع بها من قبل

حاتم بن عبد الله بن سعد بن الحشرج بن امرؤ القيس بن عدي بن اخزم وكنيته أبا سفانة وأبا عدي ويعود حاتم الطائي لقبيلة طئ ولكن قال البعض يرجع أصل حاتم الطائي إلى قبيلة تميم ويعتبر حاتم الطائي من أشهر الشعراء القدامى في العصر الجاهلي ووالده ابن حاتم بن عبد الله بن سعد بن آل فاضل ويعود أصله إلى قبيلة طيء وأمه هي عتبة بنت عفيف بن عمرو بن أخزم وعرفة أم حاتم الطائي بالكرم والجود وقال بعض المؤرخون أن إخوان أم حاتم الطائي حجزوا عليها لكي لا تبذر الكثير في المال ونشأ حاتم الطائي في بيت كرم وجود وعز لذلك إشتهر حاتم الطائي بالكرم والسخاء وتزوج حاتم الطائي من ماوية بنت حجر الغسانية وعاشا في بلاد الجبلين التي تقع في المملكة العربية السعودية وتسمى في الوقت الحاضر حائل وكان لحاتم الطائي قصر جميل وفخم وما زالت بقايا القصر إلى الأن ولم يعرف تاريخ ميلاد حاتم الطائي لكنه توفي قبل هجرة الرسول ب 46 عام وكان حاتم الطائي فارساً مقداماً وشجاعاً ويضرب به المثل في الكرم والجود إلى الأن، بعد هذه النبذة القصيرة سنقدم في باقي المقال كل ماقيل في كتب التاريخ عن حاتم الطائي.

حقائق وقصص عن حاتم الطائي

حقائق وقصص عن حاتم الطائي

تحدثت العديد من القصص والرويات عن حاتم الطائي وعلى كرمه وجوده والسخاء الذي إشتهر به ومن هذه القصص نقاش حاتم الطائي لوالده لما قدم إليهم ضيوف وكان وقتها يرعى الإبل وكان الضيوف ثلاثة شعراء وهم عبيد بن الأبرص، أبي خازم، النعمان وسألوه القرى أي الطعام فنحر لهم ثلاثة من الإبل فقال له عبيد “إنما أردنا بالقرى اللبن وكان كافياً، وإذا كنت لابد متكلفاً شيئاً”، فقال له حاتم الطائي : “قد عرفت مقصدكم لكني رأيت وجوهاً مختلفة وألواناً متفرقة فظننت أم البلدان غير واحدة فأردت أن يذكر كل شخص منكم ما رأى إذا أتى قومه”، فقالوا به أشعار المدح وذكر فضله فقال لهم حاتم الطائي : “صار لكم الفضل علي وأنا أعاهد أن أضرب عراقيب إبلي عن أخرها أو تقوموا إليها فتقسموها ففعلوا فأصاب الرجل تسعة وثلاثين ومضوا إلى النعمان، وعندما  سمع ابن أبي حاتم بما فعل ابنه حاتم الطائي فقال: أين هي الإبل ّ؟ فقال له حاتم الطائي : “يا أبت طوقتك بها طوق الحمامة مجد أدهر وكرماً” فقال له أباه: “أبابلي فعلت ذلك؟”  فقال: نعم، قال: “والله لا أساكنك أبداً” فخرج أبي حاتم بأهله وترك حاتم معه جاريته الفارسية وفلوها ولحتم الطائي الكثير من القصص والروايات ولحتم الطائي أيضاً ديوان شعر واحد واشتهر حاتم بالبلاغة والفصاحة ومن أشهر أشعاره هي التي خاطب بها امرأته ماوية.

مسكن حاتم الطائي

مسكن حاتم الطائي

عاش حاتم الطائي في بلاد الجبلين أجا وسلمى وتسمى في الوقت الحالي منطقة حائل وتقع بالظبط في الجهة الشمالية من المملكة العربية السعودية ووجد له في هذه المنطقة أثار تعود للقصر الخاص بحتم الطائي وأثار للقبر الذي دفن فيه بالإضافة إلى موقدته المشهورة في منطقة توران.

خصال وصفات حاتم الطائي

وصف الناس حاتم الطائي بالعديد من الصفات والخصال ومنها الكرم والجود والامانة والصدق ووصف حاتم الطائي أيضاً بالقوة والشجاعة في القتال وعرف حاتم الطائي أيضاً بمساعدته للمحتاجين والفقراء وعرف عن حاتم الطائي الفوز في المنافسات و المبارزات وأخذ حاتم الطائي عهداً على نفسه بألا يقتل أي أحد في شهر رجب وتميز حاتم الطائي بتقديم الطعام لكل الناس وكان ذلك من خلال ذبحه لعشرة من الإبل يومياً.

دين حاتم الطائي

ولد حاتم الطائي وتوفي قبل إنتشار الدين الإسلامي ويقول البعض أن حاتم الطائي إعتنق الديانة المسيحية وبعد ظهور الإسلام وانتشار الدين الحنيف أعلن أبناؤه عدي وسفانة إعتناقهما للاسلام.

ماوية زوجة حاتم الطائي

قال المؤرخون بان ماوية فتاة غنية جداً وتعيش حياة الملوك وتقدم لخطبة ماوية الكثير من الشعراء ومنهم الذبياني، المتنبي وأخيراً حاتم الطائي فصمت ماوية بجمع الشعراء وطلبت منهم أن يكتبوا في الشعر لكي تختار أحدهم زوجاً لها واستجاب الشعراء لطلبها واختارت ماوية حاتم الطائي لكن كان الكرم والسخاء المفرط الذي إشتهر به حاتم الطائي الدور الرئيسي في طلاقه عن زوجته وكان السبب في ذلك التبذير في الأموال على الغرباء وعدم تفكيره بمستقبله وبمستقبل زوجته وعائلته وعملت ماوية على ردعه وإرشاده وإرجاعه عن عاداته  إلا أن حاتم الطائي لم يستجب لزوجته وبقي كما هو وبعد أن طلّقها زاره خمسون رجلاً يطلبون منه الطعام لهم فاعد لهم وليمة خاصة ولما علمت طليقته بهذه الوليمة قالت لهذا السبب طلقت حاتم الطائي وصلت أيضاً حاتم الطائي يكرم الضيوف على حساب أبنائه.

حادثة ذبح فرس حاتم الطائي

حادثة ذبح فرس حاتم الطائي

 

لما ساد القحط والجفاف بلاد الجبلين وجاع كل من فيها قدمت امرأة إلى حاتم الطائي في الليل تطمع بكرمه لكي تطعم أطفالها الذين يبكون من الجوع وقتها لم يجد حاتم الطائي أمامه إلى فرساً فذبحه وأطعم أطفال المرأة ووزع اللحم على جميع الجياع.

من أشعار حاتم الطائي

وعاذلة قامت علي تلومني كأني إذا أعطيت مالي أضيمها أعاذل أن الجود ليس بمهلكي ولا مخلد النفس الشحيحة لومها وتذكر أخلاق الفتى وعظامه مغيبة في اللحد بال رميمها ومن يبتدع ما ليس من خيم نفسه يدعه ويغلبه على النفس خيمها.

إغلاق