أمراضصحة

التصلب اللويحي

في أغلب الأحيان يصيب مرض التصلب اللويحي الإناث أكثر من الذكور و خاصة الاناث ما بين عمر 20 سنة إلى 40 سنة. أشارت الدراسات إلى وجود عوامل عديدة ساهمة في إنتشار هذا المرض و منها، الموقع الجغرافي حيث أن مرض التصلب اللويحي منتشر جداً في القارة الأوروبية.

العامل الوراثي كان سبباً في إنتشار هذا المرض حيث أن نسبة الإصابة بين الإخوة وصلت إلى 3% و حتى العامل البيئي كان له دور فعال, لان بعض الفيروسات يمكن لها أن تتسبب في ظهور مرض التصلب اللويحي.

لكن لا يوجد دراسات تأكد إرتباط المرض بفيروس معين, و لكن المشكلة الرئيسية تكمن في أن الاصابة بهذا المرض تكمن في مهاجمة الكريات اللمفاوية للجهاز العصبي.

هذه العملية تؤدي بنا إلى تآكل المادة المحيطة بالأعصاب و التي تعرف في اللغة الانجليزية “Myelin Sheath”, و تآكل هذه المادة يؤدي بنا لإضطرابات في وظيفة الجهاز العصبي.

التصلب اللويحي

هناك عدة أسماء لمرض التصلب اللويحي و منها التصلب المنتثر أو النخاع المنتثر أو التهاب الدماغ أو تصلب الأنسجة المتعدد. يعتبر مرض التصلب اللويحي مرضاً عصبياً إذ يصيب هذا الاخير الخلايا الموجودة في الدماغ العصبية الإرادية و حتى اللاارادية و بالتحديد يصيب التصلب اللويحي الجهاز العصبي المركزي في الدماغ والحبل الشوكي معاً.

تأتي الإصابة بهذا المرض عندما يقوم جهاز المناعة في جسم الإنسان بإتلاف الغشاء المحيط بالأعصاب المسمى بمادة المايليو, و هذا الغشاء يعمل على حماية الأعصاب و عملية نقل السيالات العصبية.

الاصابة بمرض التصلب اللويحي تتسبب في بطء عملية نقل الإشارات العصبية و تتسبب أيضاً في تلف الأعصاب.

بعد أن قمنا بتعريف مرض التصلب اللويحي سنقدم لكم في باقي المقال أسباب الاصابة بمرض التصلب اللويحي و أعراض الاصابة به.

أسباب الاصابة بمرض التصلب اللويحي

إلى حد الساعة لم يكتشف العلم الاسباب الحقيقية التي تودي إلى الإصابة بمرض التصلب اللويحي, لكن تحدثت بعض الدراسات عن بعض العوامل التي تكون السبب في زيادة فرصِ الإصابة بمرض التصلب اللويحي.

على سبيل المثال يصيب هذا المرض في الغالب النساء أكثر من الرجال، بالنسبة للسبب الوراثي لا توجد دراسة محددة توكد أن للوراثة دور في عملية انتقال المرض, لكن يمكن للوراثة أن تزيد فرصةَ الإصابة بالمرض و خاصة إذا كان في تاريخ العائلة شخص مصاب التصلب اللويحي.

يكمننا الاصابة بهذا المرض في أي مرحلة عمرية و لكن أغلبية الاصابات وقعت بين اعمار تترواح ما بين ال20 سنة و 40 سنة لذلك تعد هذه الفترة الأكثر عرضة للإصابة.

التعرض للفيروسات يمكن أن يكون سبب للاصابة إذ يوجد الكثير من الفيروسات التي تعمل على زيادة فرص الإصابة و تعمل أيضاً على زيادة فرص الإصابة بأحد أمراض المناعة الذاتية, و نذكر منها على سبيل المثال مرض السكري من النوع الأول، التهاب الأمعاء وأمراض الغدة الدرقية.

أعراض الاصابة بمرض التصلب اللويحي

تحدثت الدراسات حول أعراض الاصابة بمرض التصلب اللويحي و من هذه الأعراض، ظهور مشاكل في البصر و يكون السبب في ذلك جراء التهاب عصب البصر و تظهر المشاكل كالاتي.

الرؤية الضبابية و المزدوجة مع حدوث تشوهات في التمييزِ بين الألوان, إذ يرى المريض أغلب الألوان منحصرة بين اللونين الرمادي أو الأحمر.

بمرور الوقت يمكن أن يصاب المريض بالعمى في إحدى العينين و حتى الرأرأة, أي أن حركات العين اللّاإرادية تعتبر أحد أعراض المرض.

يصاب المريض بضعف في الأطراف مع صعوبة في التنسيق الحركي و حتى في التوازن, و من الأعراض أيضاً ضعف في العضلات مع تشنجها و تقلصها.

هذه العملية تؤدي بنا إلى صعوبة في الحركة مع التنميل و الخدر, و تظهر أيضاً اضطرابات في الكلام و الإرهاق مع الشعور بالألم و يكون ذلك نتيجة القشعريرة.

من أعراض المرض أيضاً عدم القدرة على التركيز مع التشتت و عدم القدرة على الانتباه جيداً, و يؤدي هذا إلى الفقدان الجزئي للذاكرة.

يصاب المريض أيضاً بمشاكل في المثانة و الأمعاء و يمكن أن يصاب المريض بمرض التصلب اللويحي بالاكتئاب و تقلب المزاج و حتى مرض جنون العظمة.

بالتالي ستظهر بعض الأعراض الغريبة مثل الرغبة الكبيرة في البكاء أو الضحك كثيراً دون التوقف, و أيضاً يمكن أن تحدث صعوبة في البلع مع الاحساس بالدوخة و أحياناً الارتعاش.

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock